تقاريرتقارير مصرية

توقيع بروتوكول عقد الاستشارات الخاصة بمشروع تطهير مصرف كتشنر .. صور


شهد اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية والدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي توقيع برتوكول عقد الاستشارات الخاصة بمشروع تطهير مصرف كيتشنر بمقر الوزارة مع الشركة المنفذة، بحضور الدكتور خالد حمزة رئيس بنك إعادة الإعمار والتنمية بمصر والسيد أنطوان ميوشي رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لشركة ليبان كونسلت وعدد من قيادات الوزارة، وهو التعاقد الذي يعلن اطلاق قرض المشروع وبدء التنفيذ.


وقالت الوزارة فى بيان لها اليوم، إن ذلك يأتى فى إطار حرص الدولة علي تنفيذ مشروعات قومية ذات عائد متعدد الأغراض تخدم المواطن وأهداف التنمية والنهوض بالريف المصرى، وفى ضوء الحرص لانطلاق تنفيذ مشروع تطهير مصرف كتشنر والذى تنفذه الحكومة المصرية بالتنسيق مع بنك الاستثمار الأوروبى والبنك الأوروبى لإعادة الاعمار والتنمية والاتحاد الأوروبى بتمويل 481 مليون يورو وتشارك في تنفيذه وزارات التنمية المحلية والموارد المائية والري والإسكان ، وتختص وزارة التنمية المحلية بتنفيذ مكون المخلفات الصلبة بتمويل 79 مليون يورو.

ووقع علي البروتوكول عن الوزارة المهندس محمد السيد أبو جاعور مساعد وزير التنمية المحلية للتخطيط، مع السيد أنطوان ميوشي نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للشركة الاستشارية .




وأشاد اللواء محمود شعراوي بالجهد والتعاون المشترك مع وزارتي التعاون الدولي والخارجية و بعثة الاتحاد الأوروبي بالقاهرة والبنك الأوروبي لإعادة الاعمار والتنمية، مشيرا إلى أنه يأمل أن يكون هذا المشروع نقطة انطلاق لمزيد من التعاون لإنجاح المشروع والانطلاق به لآفاق أرحب من التميز والإنجاز خاصة في ظل القيادة السياسية الرشيدة وما قامت به من إصلاحات اقتصادية هامة وتبنيها عملية بناء شاملة للبنية التحتية والمشروعات القومية الكبرى .




وأكد شعراوى، أن الوزارة ستقدم كل ما لديها من خبرات وتسهيلات لإنجاح مهمة استشاري المشروع وتقديم كل الدعم الفني والتقني له في الوزارة أو في محافظات المشروع الثلاث الغربية والدقهلية وكفر الشيخ وحتي يحقق المشروع أهدافه،معربا عن كل التقدير والشكر لفريق عمل الوزارة واللجنة الفنية التي أدارت وقادت هذا المسار عبر الأشهر الماضية بالتعاون مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية وبعثة الاتحاد الأوروبي بالقاهرة والمسئولين بوزارتي التعاون الدولي والخارجية الأمر الذي ساعد علي التوصل الي هذه النتيجة الهامة والتي تمهد الطريق أمام واحد من أهم المشروعات التنموية ذات البعد الاقتصادي والبيئي والزراعي والاجتماعي ويضيف لرصيد مصر المائي .




وأشار وزير التنمية المحلية إلى أن هذا المشروع يقدم نموذجاً لحرص الدولة المصرية في إطار تنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي وخطة الحكومة بتقديم كل ما يلزم لتعزيز الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والمكانية وأهمها توفير الحياة الكريمة لأبنائنا في الريف المصري ، مشيراً إلى أن المشروع سيفتح مجالاً للتعامل مع العديد من المصارف الأخرى علي خريطة البلاد بالإضافة إلي أنه سيكون نموذجاً يحتذي به لتطهير والاستفادة من مياه المصارف الأخري للأغراض المختلفة.

وأوضح شعراوى، أن الوزارة تشارك فى تنفيذ المشروع بمكون المخلفات الصلبة الجديدة، وأن المشروع يعمل بالتنسيق مع الاستراتيجية القومية لإدارة المخلفات فى القرى الواقعة بنطاق المصرف بمحافظات الغربية والدقهلية وكفر الشيخ وعددها 182 قرية ويتكلف هذا المكون 79 مليون يورو ويتضمن شراء معدات لجميع النفايات الأولية و إعادة تأهيل وبناء 10 محطات وسيطة و6 مصانع لمعالجة النفايات و4 مدافن صحية محكومة اضافة الى تطوير واعادة تأهيل المكبات المفتوحة التى ستستخدم فى مرافق ادارة النفايات الصلبة الجديدة .

وأضاف وزير التنمية المحلية، أن المشروع يهدف الى تطهير مياه المصرف وتحسين الأحوال الصحية والبيئية لسكان المناطق الواقعة فى نطاقه و الحد من تلوث مياه البحر المتوسط بمنطقة كفر الشيخ من خلال البرنامج المتكامل المتضمن تنفيذ مجموعة من التداخلات وإنشاء عدد من مشروعات الصرف الصحى الموجودة فى نطاق المصرف و تنقية المصرف الرئيسى بالغربية والقنوات المتفرغة منه وتنفيذ مشروعات للتخلص الآمن من المخلفات الصلبة وتوفير احتياجات نقيه من المياه فى حدود 5 مليون متر مكعب لاستخدامها فى الزراعة .

من جانبها أشادت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، بالتعاون الوثيق مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية في العديد من المشروعات التنموية على مستوى القطاعين العام والخاص، موضحة أن التمويل الموقع بقيمة 79 مليون يورو مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، سيسهم في تنفيذ مكون إدارة المخلفات الصلبة ضمن مشروع تطهير مصرف كتشنر بما يدعم تنفيذ المشروع الذي سيعود بالفائدة على نحو 11 مليون نسمة في 182 قربة بمحافظات الغربية والدقهلية وكفر الشيخ .




وأوضحت أن التمويل يأتي ضمن إطار سرد المشاركات الدولية، والذي تسعى من خلاله وزارة التعاون الدولي لبلورة القصص التنموية وتعظيم أثرها وترويجها في المحافل الدولية والمحلية، في إطار ثلاثة عوامل أساسية هي المواطن محور الاهتمام والمشروعات الجارية والهدف هو القوة الدافعة .




وأكدت على سعي وزارة التعاون الدولي، للتنسيق الدائم بين الوزارات والجهات الحكومية وشركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين، في إطار دعم أولويات خطة التنمية الوطنية 2030 التي تتسق مع الأهداف الأممية للتنمية المستدامة، لافتة إلى أن الوزارة اتفقت على توفير التمويل لتطهير مصرف كتشنر بواقع 213.9 مليون يورو من بنك الاستثمار الأوروبي لصالح وزارة الإسكان، و148 مليون يورو من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لصالح وزارتي التنمية المحلية والري، فضلا عن منحة من الاتحاد الأوروبي بقيمة 45 مليون يورو.




ومن جانبه صرح الدكتور خالد حمزة نائب رئيس مكتب البنك الاوروبي لإعادة الأعمار والتنمية بأن البنك مهتم بشكل كبير بتنمية قطاع المخلفات الصلبة فى مصر ويعتقد ان مشروع إدارة المخلفات الصلبة الخاص بمصرف كيتشنر يمثل خير نموذج لهذا الاهتمام ، كما ان هذا المشروع يأتي فى إطار دعم البنك لمشروعات الدولة المصرية التي تسهم فى تحسين مستوى المعيشة والشمول الاقتصادي،




ووجه الدكتور خالد حمزة التحية لوزارة التنمية المحلية واهتمام الوزير محمود شعراوي بكل التفاصيل ونوه بأن التوقيع يعكس كفاءة العاملين علي المشروع بالوزارة والذين خاضوا مراحل تفاوض دقيقة قادت للوصول بالمشروع “مكون المخلفات الصلبة ” إلي تلك المرحلة الهامة لينطلق واحد من أهم مشروعات مصر التنموية ، مشيداً بالتعاون القائم بين البنك والحكومة المصرية معتبراً التعاون مع وزارة التنمية المحلية نموذجاً يحتذي به في هذا التعاون .

 

1607933178968


 

1607933178973
 
1607933178977
 
1607933178981
 
1607933178985
 

مصدر الخبر

– الجورنال aljornal.com المصدر: اليوم السابع

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock