أخبار عاجلة

“الأوقاف”: إقامة صلاة الجنازة بالمسجد ليس شرطا لقبولها


قال الدكتور جابر طايع، رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف، إن الجمعة المقبل ستقام أول صلاة جمعة بعد فترة الإيقاف، مع اتباع الإجراءات الاحترازية المتمثلة في ارتداء الكمامة والمصليات الخاصة وغلق دورات المياه ودور المناسبات وصلاة الجنازة، مشيرا إلى أن أعمال التعقيم داخل المساجد مستمرة بشكل يومي.

وأضاف، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي سيد علي ببرنامج “حضرة المواطن” الذي يذاع على قناة الحدث اليوم، أن صلاة الجماعة ليست بعدد المصليين وليس المسجد شرطا لقبولها، سائلا الله أن يزيل تلك الغمة في أقرب وقت حتى تعود الحياة لطبيعتها مرة أخرى.

وكانت وزارة الأوقاف قد علقت إقامة صلاة الجمعة بالمساجد، كإجراء احترازي ضد فيروس كورونا المستجد.

وأكدت وزارة الأوقاف على أن العاملين مسئولين مع إمام المسجد أو الخطيب ومفتش المنطقة ومدير الإدارة وجميع قيادات المديرية عن تنفيذ جميع الإجراءات الاحترازية، وتحقيق عملية التباعد بين المصلين.

ووضعت وزارة الأوقاف عددا من الضوابط لعودة صلاة الجمعة للمساجد، جاء فى مقدمتها الالتزام بجميع إجراءات إقامة الصلوات العادية من مراعاة التباعد وارتداء الكمامة وإحضار المصلى الشخصى، وفتح المساجد قبل الصلاة بـ10 دقائق وغلقها فور انتهاء الصلاة، والاقتصار على الأماكن المتاحة وفق تحقيق إجراءات التباعد الاجتماعى فقط، وتكون خطبة الجمعة فى حدود 10 دقائق.

كما شددت الوزارة على ضرورة عدم فتح دورات المياه حيث يأتى كل مصلى متوضئًا فى منزله، بالإضافة إلى استمرار غلق دور المناسبات، وحظر زيارة الأضرحة، وعدم السماح بأى مناسبات اجتماعية من أفراح أو عزاء أو نحوه، وكذلك عدم السماح بصلاة الجنائز بالمسجد.

مصدر الخبر

– الجورنال aljornal.com المصدر: اليوم السابع

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock