شرق أوسط

بشر الخصاونة: من الدبلوماسية إلى رئاسة الوزراء في الأردن

بشر الخصاونة

التعليق على الصورة،

تنقل الخصاونة في عدد من المناصب الدبلوماسية

جاء تكليف الدبلوماسي الأردني بشر هاني الخصاونة بتشكيل حكومة جديدة بعد أيام من قبول استقالة رئيس الوزراء السابق عمر الرزاز، وبعد إعلان الملك الأردني عبد الله الثاني عن حل البرلمان مع انتهاء فترته التي استمرت أربع سنوات.

ويأتي تشكيل حكومة الخصاونة في ظرف صعب تعاني في البلاد من تداعيات أزمة فيروس كورونا وآثارها على الاقتصاد، وهو ما وصفه العاهل الأردني في رسالته لرئيس الوزراء المكلف بقوله: “يأتي تشكيل هذه الحكومة في ظرف استثنائي لم يشهد له العالم مثيلا لعقود خلت، يتمثل في جائحة كورونا وتداعياتها، التي مست العالم بأسره، حيث لا تزال مختلف الدول تجتهد في التعامل معها، والتخفيف من آثارها الصحية والاجتماعية والاقتصادية”.

فمن هو بشر الخصاونة الذي كلفه الملك الأردني برئاسة الحكومة الجديدة وما تاريخه في العمل الدبلوماسي والإدارة الحكومية؟

دبلوماسي مخضرم

أصبح الخصاونة الذي يوصف بأنه أكاديمي ودبلوماسي أردني مخضرم رئيس الوزراء الـ 13 في عهد الملك عبد الله، الذي تولى الحكم في 7 فبراير/ شباط 1999.

مصدر الخبر

– الجورنال aljornal.com المصدر: BBC عربية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock