تقاريرتقارير مصرية

الزراعة تكلف 28 مديرية بيطرية بتكثيف المتابعة الميدانية لمستفيدى البتلو


كلف المهندس مصطفى الصياد، نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة والهيئة العامة للخدمات البيطرية بالتنسيق مع 28 من مديريات الزراعة والطب البيطرى على مستوى الجمهورية بتكثيف المتابعات الميدانية على المستفيدين من المشروع القومى للبتلو سواء محلى أو مستورد، مع توفير كل أوجه الرعاية البيطرية والصحية ودراسة أى مشكلات تواجه المستفيدين على أرض الواقع والعمل على تذليلها فى مهدها.


وقال الدكتور طارق سليمان – رئيس قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة، إنه يمكن التقدم للاستفادة من المشروع القومى للبتلو بشقيه المحلى والمستورد من خلال التقدم لأقرب إدارة زراعية أو فرع بنك زراعى مصرى المنتشرين على مستوى محافظات ومراكز الجمهورية أو من خلال أرقام الواتساب (01558626681- 01558626682).


وأضاف “سليمان ” أن السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى ورئيس مجلس إدارة المشروع القومى للبتلو قد وجه بعدم إلزام المتقدمين بطلبات للاستفادة من المشروع القومى للبتلو، بتراخيص تشغيل أو تصريح مزاولة نشاط، وإنما يكتفى فقط بعمل معاينة ثلاثية من قبل مندوبين عن البنك الزراعى المصرى وقطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة والهيئة العامة للخدمات البيطرية للتيقن من جاهزية المكان للتربية والتسمين وذلك للتيسير على صغار المربيين للاستفادة حتى عشرة رؤوس من المستورد، وعشرون رأس من المحلى.


كان السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، أكد أن الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية وجه بمضاعفة التمويل المتاح للمشروع القومى للبتلو بمقدار 2 مليار جنيه إضافية، وذلك لما لهذا المشروع من مردود اقتصادى واجتماعى مباشر لصالح المواطنين، على أن يتم تزويد المربين بأفضل الأعلاف والسلالات المنتجة للحوم وبذلك يصبح اجمالى التمويل 4 مليار جنية ، موضحا أن مجلس إدارة المشروع وافق فى جلسته الاخيرة على تمويل جديد للبتلو بـ 936 مليون جنيه يستفيد منها 5255 من صغار المربين والمزارعين لشراء وتغذية 64694 رأس ماشية لتسمينهم ضمن المشروع القومى للبتلو .


وبالتالى يصبح إجمالى ما تم تمويله للمشروع حتى الأن حوالى 2 مليار وستمائة وأربعة وعشرون مليون جنية لأكثر من 15300 مستفيد، ولتمويل حوالى 183 ألف رأس ماشية الامر الذى يؤكد على نجاح المشروع وتحقيق الأهداف المرجوة منه سواء فى توفير اللحوم الحمراء وثبات الاسعار وايضا تحسين مستوى المربين وتوفير فرص عمل للمواطنين فى المناطق الريفية والاكثر احتياجا


 وأوضح أن إقبال المربين غير المسبوق على الإستفادة من تسمين العجول ضمن المشروع القومى للبتلو سواء المحلية أو المستوردة المحسنة وراثيا ًسريعة النمو بقرض قصير الأجل (6 أشهر) وبفائدة فقط 2.5% وإستلام وزارة التموين نسبة من الرؤوس بعد تسمينها من المستفيدين بسعر عادل وطرح لحومها فى منافذها بسعر مناسب يسهم فى توازن وثبات الأسعار فى الأسواق سواء كانت الرؤوس الحية للمواشى – أو أسعار اللحوم الحمراء.

مصدر الخبر

– الجورنال aljornal.com المصدر: اليوم السابع

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock